الاسم: أحمد سعد دومة سعد
الجنسية: مصري
تاريخ الميلاد: 11 سبتمبر 1985 (35 عام)
المهنة: كاتب صحفي وشاعر
المحاكمات: محكوم عليه بالسجن لمدة 15 عام وغرامة 6 ملايين جنية في قضية أحداث مجلس الوزراء
الحالة الصحية: حرجة للغاية
أحمد دومة كاتب صحفي وشاعر مصري، يعد أحمد من أبرز نشطاء ثورة 25 يناير/جانفي 2011 وهو عضو مؤسس بأغلب الحركات السياسية مثل حركة كفاية وائتلاف شباب الثورة. تعرض أحمد للسجن من كل الأنظمة الحاكمة التي عاصرها بداية من نظام الرئيس الراحل محمد حسني مبارك ووصولًا لنظام الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.
تم سجن أحمد دومة للمرة الأولى في عام 2009 أثناء مشاركته مع مجموعة نشطاء مناهضين للحرب الإسرائيلية على قطاع عزة، وتمت محاكمته أمام محكمة عسكرية بتهمة عبور الحدود بطريقة غير شرعية، وصدر حكم بسجنه لمدة عام، تعرض خلالها أحمد للتعذيب لانتزاع اعترافات بالقوة.
وفي عام 2012 تم اعتقال أحمد حيث وجهت له تهمة التحريض على العنف ضد الجيش وتشجيع الهجمات على الممتلكات العامة وذلكَ عقب أحداث مجلس الوزراء في ديسمبر 2011. وفي عهد الرئيس الراحل محمد مرسي تم سجن أحمد دومة للمرة الثالثة حيث قضت محكمة مصرية بحبسه ستة أشهر بعد إدانته بإهانة الرئيس، على خلفية مداخلة هاتفية مع إحدى القنوات الفضائية. وفي ديسمبر 2013 اعتقل مرة أخرى لمشاركته في مظاهرة ضد المحاكمات العسكرية للمدنيين وصدر حكم بسجنه لثلاث سنوات. وفي إبريل 2014 صدر حكم بحبس أحمد دومة 15 سنة وإلزامه بدفع 6 ملايين جنية في قضية أحداث مجلس الوزراء، وأيدت محكمة النقض الحكم في يوليو 2020 بعد رفض الطعون المقدمة ضد الحكم وأصبح حكم إدانته نهائيا.
أحمد دومة مسجون في زنزانة انفرادية منذ أكثر من 8 سنوات، وحالته الصحية حرجة للغاية فهو يحتاج لفراش طبي منذ أكثر من عامين ولكن إدارة السجن منعت إدخاله. كما منعت إدخال عكاز ليساعد أحمد على السير لأنه غير قادر على المشي بسبب إصابته بتآكل حاد في ركبته يستلزم جراحة تغيير مفصل. كما تم منع دخول أودية مضادات الاكتئاب ونوبات الهلع ومذيبات الجلطة التي يستخدمها أحمد في علاجه.

شارك:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin