الاسم: رامي سليمان
الجنسية: تونسي
العمر: 29 عام
المهنة: مغني راب
المحاكمة: سنة سجن من أجل جريمة الإساءة للغير عبر الشبكة العمومية للاتصالات
رامي هو مغني Rap تونسي يعرف باسم Ramy golden حيث قام في 13 فيفري من هذه السنة بإصدار اغنية راب وهي اغنية لا تختلف عن غيرها من اغاني الراب التي تندد بالقمع البوليسي المسلط على الشباب وتعبر عما يواجهون من انتهاكات من قبل قوات البوليس داخل الاحياء الشعبية في تونس. وهذا ما تسبب في القبض عليه ومقاضاته بتهمة الإساءة للغير عبر الشبكة العمومية للاتصالات ثم صدور حكم ابتدائي من المحكمة الابتدائية بالمنستير بتاريخ 7افريل 2021 يقضي بسجنه لمدة سنة. الآن رامي مسجون ينتظر حكم الاستئناف لإنصافه ورفع المظلمة عنه كما قامت عائلته ايضا بدعوة جميع الناشطين والناشطات الى مساندته ودعم قضيته.
أن حرية الابداع مكفولة للجميع فقد نصت المواثيق الدولية على حماية حرية التعبير والإبداع الفني، ففي المادة 15(3) من العهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي تنص على أن “تتعهد الدول الأطراف في هذا العهد باحترام الحرية التي لا غنى عنها للبحث العلمي والنشاط الإبداعي.” كما جاء في المادة 19(2) من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية “لكل إنسان حق في حرية التعبير. ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والأفكار وتلقيها ونقلها إلى آخرين دونما اعتبار للحدود، سواء على شكل مكتوب أو مطبوع أو في قالب فني أو بأية وسيلة أخرى يختارها.”

شارك:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin