إيقاف ما يقرب من 300 مشجع للنادي الإفريقي التونسي

تونس في 09 جانفي 2021
واجهت قوات البوليس اليوم المسيرة السلمية لمشجعي ومشجعات النادي الإفريقي. ولم تحترم أدنى الإجراءات القانونية من الحق في الاتصال أو الحق في تكليف محام/ية لحوالي 300 مشجع/ة. أمام هذه الإنتهاكات في حق جمهور النادي الافريقي وغيره من المجموعات الشبابية. وكأحد أهداف الجمعية التي تتمثل في رصد وتوثيق الإنتهاكات ومحاسبة المسؤولين عنها وعدم افلاتهم من العقاب، يهم جمعية تقاطع من أجل الحقوق والحريات أن تعبر عن:
-تضامنها التام والمطلق مع ضحايا العنف والقمع البوليسي.
-ثقتها في أن المحاماة التونسية ستضطلع بدورها في الدفاع عن الضحايا والانتصار لهم/ن.
-تحميلها المسؤولية الكاملة عن الانتهاكات لوزارة الداخلية.
-التزامها بخوض كافة الاشكال الدفاعية ومراسلة كل الهيئات والمؤسسات ذات الصلة من أجل إطلاق سراح الموقوفين/ات وانصافهم/ن من خلال محاسبة المسؤولين عن هذه الانتهاكات.
كما تؤكد جمعية تقاطع من أجل الحقوق والحريات على ضرورة إطلاق سراح الموقوفين فورًا دون شروط.

شارك:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp