عطيل الشادلي

الملخص: عطيل الشادلي شاب يقطن بحي المروج بتونس العاصمة، تم القبض عليه في شهر جانفي من سنة 2021 اثناء خروجه ليلا لشراء مستلزمات للمنزل وذلك في إطار الإيقافات العشوائية التي شملت شباب الأحياء الشعبية فترة الاحتجاجات. وتم اتهام عطيل بتكوين وفاق والحكم بسجنه مدة سنة و15 يوما. في شهر مارس من نفس السنة أذنت الحكمة بإطلاق سراحه.

معلومات شخصية:

الاسم: عطيل الشادلي

العمر: 22 عام

الجنسية: تونسي

المهنة: طالب بالمعهد العالي للمحاسبة وإدارة المؤسسات بمنوبة

أحداث الانتهاك:

عطيل الشادلي طالب تونسي بالمعهد العالي للمحاسبة وإدارة المؤسسات بمنوبة، أثناء خروجه من المنزل لشراء بعض المستلزمات، قامت قوات الشرطة التونسية بإيقافه في إطار الإيقافات العشوائية، وتم نقله إلى مركز شرطة بمنطقة المروج مع أخرين تم إيقافهم بنفس الطريقة. تعرض عطيل والأشخاص الذين تم إيقافهم للتعذيب البدني والترهيب للإمضاء على محضر الشرطة.

الحكم: سنة و15 يوما سجن في قضية تكوين وفاق.

الإجراءات القانونية: بعد إيقاف عطيل الشادلي بتهمة تكوين وفاق. صدر حكم في حقه  بسنة و15 يوما. وبعد صدور الحكم بقي الضحية عطيل الشاذلي في السجن إلى غاية يوم 9 مارس اين حكمت المحكمة في الطور الاستئنافي بإطلاق سراحه هو وبقية الموقوفين معه في نفس القضية.

انتهاكات حقوق الإنسان:

تمثل التهم الكيدية التي نسبت إلى عطيل الشاذلي والعقوبة السالبة للحرية التي تم تسليطها عليه إثر الاحتجاجات في شهر جانفي من سنة 2020. انتهاكا للحق في حرية التعبير وهو حق إنساني، كفلته كافة القوانين والأعراف الدولية. إضافة إلى أن الإيقافات التي تقوم بها قوات الشرطة في تلك الفترة كانت بصفة عشوائية تطال أغلب الشباب في الأحياء التي جدت بها تحركات احتجاجية وذلك بصدد ترهيبهم وترويعهم ومصادرة حقهم في التعبير.

مصادر: استندت جمعية تقاطع في هذا التوثيق على تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي لأصدقاء عطيل ولمدافعي ومدافعات عن حقوق الإنسان.

شارك:

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin